fbpx
25 أغسطس 2020

وسوم :


تأليف الدكتور / احمد ماهر

استاذ ادارة الموارد البشرية بكلية التجارة “جامعة الاسكندرية” حاصل علي درجة الماجيستير من جامعة الينوي ” امريكا ” وحاصل علي درجة الدكتوراه من جامعة كورنيل ” امريكا ” ، مالك و مدير مكتب “ماهر والصحن للاستشارات” سابقا وعضو مجلس ادارة عدد من شركات قطاع الاعمال بمصر “سابقا” وخبير فى تصميم “مراكز التقييم” وخاصة قياس المهارات واستعدادات المديرين . قدم استشاراته في مجالات الادارة والتنظيم والموارد البشرية والتخطيط الاستراتيجي لكبريات المنظمات المصرية والعربية والكثير من الوزارات والحكومات العربية .

والناشر : الدار الجامعية بالاسكندرية


للحصول على اقضل وظيفة. يجب أن يسعى كل فرد منا على مستقبله الوظيفى، ويخطط له وينميه. وسيجازيه الله على سعيه. وكما يقول رسول الله r ( إعقلها وتوكل )، فيجب علينا أن نسعى إلى مستقبل أفضل من خلال أن نتعرف على آمالنا الوظيفية وإمكانياتنا الفردية، وأن نتبصر بنقاط قوتنا وضعفنا، وأن نتسلح بالتعليم، والتدريب، وأن نبحث عن الوظائف، وأن نتدرب لكى نكون الأفضل.

 ويساعدك هذا الكتاب، عزيزى القارئ، فى أن تخطط لمستقبلك الوظيفى، وذلك بشكل علمى ومدروس، ولو اتبعت الخطوات والنصائح الموجودة هنا لوضعت قدميك على سلم النجاح إن شاء الله.

الفصل الاول :

يبدأ هذا الكتاب فى الفصل الأول بالتعرض للنموذج العام لتخطيط المسار الوظيفى من وجهة نظر الفرد نفسه، حيث يقوم هذا النموذج بشرح الخطوات التى يجب أن يمر بها الفرد فى سبيل بحثه عن الوظيفة المناسبة.

 الفصل الثاتى :

ويتناول الفصل الثانى، بشكل أكثر تفصيلاً كيفية الحصول على الوظيفة الملائمة لك، وذلك من خلال إستعراض مجموعة من التساؤلات التى تمثل مفاتيح هامة فى الحصول على الوظيفة التى تناسب قدراتك وقيمك وشخصيتك وأحلامك الوظيفية.

الفصل الثالث :

 فيأخذك خطوة بخطوة فى طريق الحصول على أفضل وظيفة، وذلك من خلال تعريفك بأدوات أساسية تساعدك على ذلك. ومن أهم هذه الأدوات السيرة الذاتية، والمقابلات الشخصية وغيرها من الأدوات.

الفصل الرابع :

ينتقل الكتاب بعد ذلك فى فصله الرابع إلى تناول العوامل المؤثرة فى تشكيل مستقبلك الوظيفى مثل الميول والهوية والمهارات والشخصية والخلفية الإجتماعية. ومعرفتك بهذه العوامل يمكنك من سيطرتك على وفهم مستقبلك الوظيفى،  كما يعطيك إقتراحات بكيفية التعامل مع هذه العوامل لمصلحتك. ويمتد الأمر

الفصل الخامس :

 فى الفصل الخامس إلى تحديد تلك القوى المؤثرة فى إختيارك لنوع المنظمة أو الشركة التى ترغبها، وكيفية تدخلك فى هذه القوى لمصلحتك.

الفصل السادس :

 وينتقل الكتاب فى الجزء المتبقى منه إلى مجموعة تدريبات طويلة ومكثفة تبنى مهاراتك فى البحث عن الوظيفة المناسبة فى بناء مستقبلك الوظيفى. ففى الفصل السادس تجد مجموعة من التمرينات والتدريبات ( فى شكل مختبر وورشة عمل متكاملة ) التى تساعدك على إختيار الوظيفة المناسبة.

الفصل السابع :

أما الفصل السابع فتجد به مجموعة أخرى من التدريبات التى تساعدك على التخطيط للمستقبل الوظيفى. وأخيراً يتناول الفصل الثامن مجموعة أخرى من التدريبات والنصائح العملية فى كيفية تشكيل ورسم وتخطيط حياتك ومستقبلك.

نصائح المؤلف :

وينهى المؤلف كتابة بالتأكيد على أن يقوم القارئ بتنفيذ هذه التمرينات، وأن تلتزم بهذه النصائح، ونضمن لك إن شاء الله مستقبلاً وظيفياً ناجحاً.

وجاء ترتيب الموضوعات فى الكتاب كا التالى .

الفصل الأول : كيف تخطط لمستقبلك الوظيفى

الفصل الثانى : كيف تحصل على أفضل وظيفة ؟

الفصل الثالث : كيف تعد نفسك لكى تحصل على أفضل وظيفة ؟

الفصل الرابع : العوامل المؤثرة فى تشكيل مستقبلك الوظيفى

الفصل الخامس : كيف تختار المنظمة أو الشركة ؟

الفصل السادس : تدرب على إختيار الوظيفة التى تناسبك : المختبر الأول

الفصل السابع : تدرب على تخطيـط مستقبلك الوظيفى : المختبر الثانى

الفصل الثامن : تدرب على تخطيط حياتك ومستقبلك معاً : المختبر الثالث


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!