7 أغسطس 2020
التصنيف :
فنون ونجوم

وسوم :


مراجعتنا اليوم لفيلم (Greyhound). إخراج آرون شنايدر وﺗﺄﻟﻴﻒ: سي إس فورستر (اقتباسًا من روايته ، الراعى الطيب). والفيلم بطولة توم هانكس وايضاً كاتب السيناريو. “وهذة تعد التجربة الثالثة لة فى الكتابة” ويشارك في بطولة الفيلم. النجمة إليزابيث شو، التي تجسد شخصية باسم “إيفي”. بالإضافة للنجم ستيفن جراهام، الذي يشارك كأحد الضباط المعاونين لتوم هانكس ضمن الاحداث.

رأى صحيفة الديلى ميل

وهذا العمل وصفتة صحيفة “ديلي ميل”. بأنة يعتبر من أضخم الأعمال الفنية التي تنتجه شبكة البث الرقمي التابعة لشركة التكنولوجيا الأمريكية الكبرى “أبل ، وجدير بالذكر ان الرواية الماخوذ عنها الفيلم هى نفسها مأخوذة من أحداث واقعية .

 وقصة الفيلم ” بسيطة للغاية حيث تدور احداثة عام 1942 ، اى ابان الحرب العالمية الثانية ، وتحكى أحداثة عن كابتن “إرنست كروس” الذى ينال ترقيته ليصبح قائد مدمرة بحرية أمريكية، بعد تورط أمريكا في الحرب العالمية الثانية، ويعاني الآن في أولى مهامه من مزيج من ضعف الخبرة، وتوتر الأعصاب الناتج عن كونها أول حرب حقيقية يخوضها، ورعب الإحساس بالمسؤولية عن حياة عشرات وعشرات الأفراد في الطاقم .، تلك هى الاحداث التى يدور حولها الفليم والذى هو عبارة عن ساعة ونصف من الاكشن والتوتر

والحقيقة اداء توم هانكس الرائع بلاشك اضاف الكثير حيث استطاع ان ينقل للمشاهدين حالة التوتر التى يعيشها بتعرضة لهذة التجرية ، حيث انها المرة الاولى لة ، الا ان البعض لة رأى أخر ، اذ يجد ان هذا الفيلم هو اضعف افلام “توم هانكس” ويرى ان الفيلم يعانى من ازمة ، تتمثل فى رتابة احداثة وترى انة ذو طابع درامى كسول ، فالشخصيات فى نهاية الاحداث لاتخالف كثيراً عنها فى بداية الاحداث ، فالتغيير غير ملموس .

مشاكل آخرى

اضافة لمشكلة اخرى والتى يصفها بعض النقاد بانها ازمة درامية تسبب فيها أسلوب السرد القائم على منظور البطل وطاقمه فقط ، وتجاهل تقديم أي مشاهد للخصوم الألمان .

ولكن تختلف الاراء ولا احد ينكر ثقل “توم هانكس” كنجم له جمهور كبير ، ولا احد ينكر ان الفيلم فية الكثير من مواطن الابداع والمؤثرات الجيدة .

وقال ” كريس سترينجر”. فى حديث لمجلة “نيتشر” العلمية الاسبوعية. انة لاتزال هناك اسئلة مهمة وملحة. حول قضية “أنسان وبلتداون” لانها تشكل عملية نصب وقع فى شباكها العديد من العلماء. أضافة انها كانت سبب فى تدول ونشر معلومات كاذبة ومضللة. لذا علينا تان بحث لنعرف يضاً. من كان وراء ذلك.  واكمل حديثة بأنها تشكل اكبر عملية نصب فى التاريخ. واكبر قضية لتزوير العلم والتاريخ.


Greyhound – Greyhound

Comments are closed.

error: عفواُ .. غير مسموح بالنسخ