fbpx
3 أكتوبر 2020
تعليقات : 0

وسوم :


هل انت اجتماعى وحبوب ، هل تحب أن تتواصل مع الناس وتشاركهم تفاصيل حياتهم.. أم تتبع المثل القائل “البعد عن الناس غنيمة” بحجة أن التعال مع من حولنا يجلب المشكلات، فيترتب على ذلك أن تحدث فجوة في التعامل، وتجد نفسك لا تستطيع أن تعزف سيمفونية التواصل، مع الحب والتقدير لمن حولك..

أجب بـ “نعم” أو “لا” على مجموعة الأسئلة التالية، وابحث عن نفسك فيها! واعرف .. هل انت حبوب .. أم ….. ؟؟


هل انت حبوب ؟ .. الاسئلة :

1- هل أنت بشوش ودود وتحب الناس بصدق؟

2- هل تشعر بالأسف بعد غضبك.. وتعتذر عما بدر منك؟

3- هل تفخر بأنك لا تحتاج لغيرك؟

4- هل تتمتع بقلب عطوف، سباق لسد احتياجات الآخرين؟

5- هل تتذكر تقديم الهدايا “البسيطة” في المناسبات المختلفة لمن حولك؟

6- هل تفضل فرض فكرتك ورأيك، على شخص ما، بدلاً من أن تساعده في أن يفكر بنفسه؟

7- هل تحب الاختلاط بالناس، وتشعر بالسعادة معهم؟

8- هل تفرح لأفراحهم.. وتحزن لأحزانهم؟

9- هل تتعمد أن تسبب آلاماً للآخرين؟

10- هل ترى دائماً الأخطاء في الآخرين، ولا ترى حسناتهم؟


11- هل تستطيع أن تعيش بمبدأ “كل ما تريدون أن يفعل الناس بكم افعلوا أنتم أيضاً”؟

12- هل تستطيع أن يعتمد عليك شخص ما في إنجاز مهمة بدلاً عنه؟

13- هل إذا لاحظت ظلماً واقعاً على شخص ما، تتألم وتتعاطف معه فقط، أم تحاول أن تقدم له حلاً يساعده على رفع هذا الظلم؟

14- هل تجد من السهل أن تسامح أولئك الذين لا يراعون مشاعرك أو حقوقك؟

15- هل تستطيع أن تشكر الله في جميع الأحوال؟

16- هل تحب أن تكون وحيداً ومنعزلاً عن المحيطين، بحجة أن التعامل مع الآخرين يسبب المشكلات؟

17- هل تبدأ دائماً حدثك أو سؤالك عن شيء بـ “لو سمحت” “من فضلك” وتنهي حديثك بـ “أشكرك”

18- هل تشعر وتقدر دائماً تعب أسرتك من أجلك؟

19- هل لديك القدرة على تشجيع من حولك دائماً، ودفعهم للأمام؟

20- هل تعرف أن تتواصل وتتعامل مع صغار النفوس، والفئات المهمشة من البشر.


النتيجة :

* إذا أجبت بـ “نعم” على أثنى عشر سؤالاً فأكثر، فأنت شخص رائع، لديك كل مقومات التعامل الصحيح.. شخص يُعتمد عليه.. مُحب.. ودود.. تقدم يد المعونة والمساعدة لمن يحتاجها.. تشعر بأفراح وأحزان من حولك.. تقدر وتشكر كل من حولك.. والأهم هو أنك تشكر الله على كل عطاياه لك..

* أما إذا أجبت على أغلب الأسئلة بـ “لا”، وأجبت على الأسئلة رقم 3، 6، 9، 10، 16 بـ “نعم” فأنت تحتاج إلى إعادة التفكير في أسلوب حياتك وتعاملاتك، تحتاج أن تنظر إلى داخلك، وتبحث عن المعوقات التي تقف بينك وبين فعل الخير.. وتقديم الحب والشكر والتقدير لمن حولك. تحتاج أن تتعلم أن العطاء أفضل من الأخذ..

الى ماذا تحتاج ؟

لاشك انك تحتاج أن تأخذ المبادرة بالاهتمام بمن حولك.. تعيش مشاعرهم.. تعرف أنك لست بمعزل عن من حولك.. وأنك لن تستطيع أن تعيش بمفردك.. لذلك أطلب من الله أن ينقي داخلك.. ويساعدك على اكتساب مهارات التعايش والتواصل مع من حولك، بكل الحب واللطف واللياقة.


* أما إذا ترددت إجاباتك بين “نعم” و”لا”؛ فأنت شخص بداخلك أرض خصبة لتقديم الحب والتقدير والمساعدة لمن حولك.. لكن يغلب عليك – في بعض الأحيان، أن نضع شروطاً، كأن تطلب أن يقدم لك الحب والتقدير أولاً، لكن لابد أن تثق أن الحب غير المشروط هو أسمى أنواع الحب.. وحينئذ ستعرف أن حبك واهتمامك وتقديرك للآخرين سيضاعف حبهم لك، آلاف المرات..

حتى تكون محبوباً بين الناس…

هل تجد في نفسك مقومات الشخصية المحبوبة التي يقبل عليها الآخرون؟ أم ترى من السدود ما يحجب الرؤية بينك وبين الناس، الأمر الذي يصعب مد جسور المودة والحب مع الآخرين!

  1. صدق الابتسامة.
  2. دفء التحية.
  3. نظافة المظهر، ودقة العمل.
  4. التريث عند الاستماع لآراء الآخرين ووجهات نظرهم.

5- عذوبة الصوت في أثناء الحديث.

6- إبداء الاستعداد والميل لسماع الآخرين.

7- الوفاء بالعهود والوعود التي قطعتها على نفسك.

8- الاحتفاظ بمزاج معتدل، غير متذبذب.

9- الرغبة في تطوير نفسك.

10- الحرص على مصالح وخير من حولك.

وبعد أن تستثمر هذه الصفات في علاقاتك مع كل الناس المحيطين بك، سوف تدهشك النتيجة.

مع الحذر من شيء: إياك والبخل بهذه الصفات العشر أو بضعها على أهل بيتك، فهم من يستحق منك هذه المعاملات الواجبة.


هل انت حبوب – هل انت حبوب –

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!