12 سبتمبر 2020
التصنيف :
اكتشف نفسك

وسوم :


هل تفكر بايجابية ؟؟؟ … للأفكار دائماً قوة عظيمة، بها تبدع وتنجح وتواجه الحياة. في بعض المرات نخاف أن نفكر بطريقة إيجابية في المستقبل،، بسبب معاناة سابقة مؤلمة، سببت لنا بعض السلبية، ونعتقد إننا عاجزون عن المواجهة مرة أخرى.

قبل ان نضع أمامك هنا بعض الأفكار الإيجابية، وندعوك إلى أن تناقش مع نفسك وتعرف إلى أي مدى تتفق معها، وتفكر بطريقة إيجابية في حياتك.. دعنا نتحدث عن بعض الافكار السلبية

الافكار السلبية

الافكار السلبية عبارة عن هوة سحيقة او حفرة عميقة يسقط فيها الفرد وتجعلة غير قبادر على رؤية طريق المستقبل ومن هنا تاتى خطورة هذة الافكار التى تنهك صاحبها نفسياً وجسدياً وتجعلة غير قادر على مواصلة حياتة وهذا يدفعنا لتساؤل مهم .. ماهو مصدر الافكار السلبية. والاجابة … يمكن اكتسابها من الوالدان ومن المجتمع ومن العائلة بل ومن المدرسة والاصدقاء . ولكن بامكانك التلص من هذة الافكار متى ملكت الارادة والفهم . والقدرة على تبنى افكار ايجابية ترفع بيها من روحك المعنوية وطاقتك الايجابية

الافكار ايجابية .

– أشعر أن لي قيمة في هذه الحياة.

– أشـعر بالانسجام مع نفسي، ومع من حولي.

– أشــعر أنني جزء من الأحداث ومهم بالنسبة للأشخاص من حولي.

– أشعر بمسئوليتي تجاه نفسي والآخرين.

– لم استخدم كل إمكانياتي بالكامل، لكنني سأفكر جدياً في استخدامها في المستقبل.

– أِعر أنه يوجد أشياء كثيرة أستطيع أن أفعلها بمعونة من الله.

– سأتعلم مما فات، ولكنني لن أندم عليه، لأنني سأنظر إلى قدام.

– سأرحب بالتحديات التي تسهم في إعادة اكتشاف نفسي من جديد.

– سأكون أميناً مع نفسي، وسأواجه الحقائق، ولا أخدع نفسي..

– سأهتم بصحتي ولن أتردد في اتخاذ القرار الصحيح كالإقلاع عن التدخين مثلاً.

– سأسعى للتوصل إلى التوازن بين عقلي وقلبي.

– لن أتردد في إعادة التفكير في مفاهيمي المختلفة وسأكون مستعداً لتغيير الخاطئ منها..

– سأتدرب على التعبير عن نفسي بإيجابية..

والآن.. ما رأيك؟

هل وجدت نفسك تفكر بإيجابية؟

أما إذا اكتشفت أنك تفكر بطريقة سلبية، وتشعر في أحيان كثيرة بالكآبة والإحباط، وتجد أنك كثير الشكوى والتذمر.. فلك نهدي تلك الأفكار، ونشجعك على أن تتبناها كلها أو بعضها شيئاً فشيئاً.

وتذكر أننا لا نستطيع أن نجعل كل الأمور تسير كما نحب بشكل رائع طوال الوقت، لكننا نستطيع أن نقرر مسبقاً أن نفكر بإيجابية في كل أمور الحياة من حولنا.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!