أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى - موقع اللى حصل

9 أغسطس 2021
التصنيف :
عوالم خفية

وسوم :


أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى .. هذا عنوان واحدة من القصص التي كتبها احدهم على موقع أباحى طلب من متابعية كتابة قصصهم وتحديداً بدايتهم مع المتعة الحرام. والقصة الأكثر تشويقاً ستعرض ويمنح صاحبها امتيازات على الموقع. فتبارى المتابعين في الكتابة والتفاخر بآثمهم وخطاياهم. فترصدناهم وتواصلنا معهم وشرحنا لهم مغبة وعقاب ما أقترفوا.

واخبرناهم اننا لسنا ملائكة ولا قديسين. وقد تذل قدم البعض ويسقط في براثن الخطيئة. فيرتكب مايغضب الله. ولكن علية سرعة الرجوع والتوبة والانابة. فهى ملاذ الروح للتطهر من دنس الخطيئة .. ونعرض رسائلهم لتكون عبرة وعظة . فقد اخطأوا وتابوا. والله يقبل التوابين.

مشكلتى ان عضوى الذكرى كبير نوعاً ما وهذا ماجعل اصدقائى يطلقون علىّ (عمار أبو ز…… حمار) بمعنى عمار ابو قضيب حمار. واول من اطلقت هذا الاسم كانت احد الفتيات استأجرناها لنمارس معها الجنس خلال أحتفالنا براس السنة. وكانت المرة الاولى التى امارس فيها الجنس. ابدت دهشتها من قضيبى. نظراً لكبرة. فهو فى حالة الارتخاء يبلغ طولة 11سم. وعند الانتصاب قد يصل الى 16سم. وقطرة حوالى 5 سم. ورغم ذلك دخل بكل سهولة فى فرجها. واقرت باستمتاعها. بل وقالت لاصدقائى بالنص (صاحبكم دة ملهوش حل). قالولها تقصدى (عمار). ضحكت وقالت (دة عمار أبو ز…… حمار). ومن وقتها والتصقت الكلمة بى.ورغم خجلى من هذا الاسم. الا انى كنت فخور بقدرتى الجنسية

أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى

وتأكدت من قدرتى وفحولتى. حين بدأت اعمل فى قرية سياحية بالغردقة. وسمحت لى الفرص أن أمارس الجنس مع نزيلات أجانب رغبوا في قضاء وقت ممتع. وكانوا يطلبوننى لتكرار الممارسة معهم.

لكن كانت صدمتى رهيبة عندما تزوجت. وفشلت فشل زريع مع زوجتى ليلة الدخلة. ولكن ليس عيب منى. بل من زوجتى التى كان فرجها ضيق لدرجة لاتسمح بدخول قضيبى. مما أضطرنا ان نذهب فى مساء الليلة التالية لاستشارة دكتورة امراض نساء. وبدورها طمئنتنا وقالت لى هذا امر يحدث كثيراً فهى فتاة عذراء لم يسبق لها الزواج. وعليك ان تصبر عليها. وتحاول وتكرر المحاولة دون ملل وأستخدم چيل ساكتبة لكم فى الروشتة لتسهيل عملية الدخول.

أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى

وحذرتنى من دفع قضيبى فى مهبلها وقالت واضح ان عضوك قطرة اكبر من فتحت فرجها. وأدخلة بقوة قد يودى الى حدوث تهتك. واذا كان قضيب طويل راعى ان تضع بينك وبينها مخدة حتى لايصتدم قضيبك فى جدار الرحم. ويؤدى الى (انقلاب الرحم).

وقالت لزوجتى. انصحك ان تفعلى ما اقولة لكى بدون خجل. وهو ان تتولى انتى زمام الامور. بمعنى انك تمسكين عضو زوجك وتحاولى ادخالة بالقدر الذى لايسبب لكى آلم. وتكررى الامر حتى يدخل العضو بشكل كامل.

خرجت وانا اشعر ان الامر تحول من ممارسة للجنس الى عذاب.  ولكننا نفذنا كلام الدكتورة وبعد اسبوع اصبح الامر يتم بشكل سليم وبدون استخدام چيل او وضع مخدة بيننا. وكانت زوجتى تبدى اعجابها وسعادتها. وفى الشهر الثالث من زواجنا. بشرتنى نفس الدكتورة بأن زوجتى حامل. وحين اخبرنا والدتها طلبت منى ان اسمح لها بترك الغردقة والعودة للاسماعيلية ليتولوا رعايتها فترة الحمل. رفضت وهى ايضاً رفضت. وما هى الا ايام حتى اتصلت بنا (سماح) اختها. تعرض عليها الحضور لرعايتها. الخبر اسعدنى جداً ورحبت بحضورها.

أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى

وسماح هى الاخت الكبرى لـ(هالة) زوجتى. ولكن تمتلك جسد غير عادى. طول وعرض وتضاريس. لدرجة حين رئيتها وانا اتقدم لطلب يد هالة. تمنيت لو اتزوجها. خاصة ان جسمها يناسب جسمى ولكن للاسف عرفت انها متزوجة من ثلاث سنوات. فرضيت بهالة زوجتى وقلت اذا كانت سماح تمتلك جسم مثير. فهالة تمتلك وجة جميل اجمل من وجة سماح. ولكن هالة بها عيب خطير جداً. وهو انها لاتحفظ سر. فقد عرفت ان كل ماحدث بيننا فى ليلة الدخلة وذهابنا للدكتورة. قالتة بالحرف لاختها. وحين عاتبتها على هذا التصرف قالت (وهو حصل اية انا حبيت اعرفهم ان ربنا نصفنى ومخيبنيش خيبتها) قلت لها (وهى اية اللى خيبها ) ضحكت وقالتلى جوزها متطلعش ابو السباع زيك ياسبعى.

عرفت ان حمدى جوزها مش قادر عليها لان البنت زى الفرس الجامح. وحين استدرجت هالة فى الكلام عرفت ان سماح اختها جاية علشان غضبانة مع جوزها فقالت تيجى تريح اعصابها معنا وتراعينى. فى كل الاحوال انا كنت مرحب وسعيد. وابديت لسماح بشعورى هذا وكانت سعيدة.

أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى

ووجدتنى من اللحظة الاولى لوصولها اهتم بها. واختلق الظروف للخروج معها بحجة انى هوصلها للسوبر ماركت لشراء مستلزمات المنزل. وفى الطريق كنت ادعوها لتناول الايس كريم. ونهزر ونضحك. وكنت اتعمد فعل اشياء لأختبر رد فعلها. كأن أضح يدى فى يدها ونحن فى السوبر ماركت وكأننا متزوجين. الى ان اعترفت لها اننى كنت اتمنى ان اتزوجها. وبلغ الامر مداة عندما تلمست جسدها حين كنا فى البحر ونزلت انا وهى. يومها لمست مؤخرتها وقلت لها (يابخت حمدى). كان سكوتها دليل على انها تشاركنى الإحساس والرغبة. فأقترحت عليها ان نترك هالة جالسة مع زوجة صديق لى واذهب انا وهى للبيت نستحم ونحضر الغذاء. ولم تمانع وضحكت بخبث وكانها تقول لى انها فاهمة ما انوى علية.

وبمجرد دخولنا للشقة حضنتها وحاولت تقبيلها. ولكنها منعتنى ولكن ليس بحزم انما بدلع. وقالت (هالة قالتلى انك شقى بس مكنتش اعرف انك كمان جرئ … انت مش خايف أقول لمراتك) ولكنى كررت المحاولة واستطعت تقبيلها. فقالت طيب خلينى استحمى واغير هدومى. تركتها تدخل الحمام.

أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى

وذهبت لغرفتى قلعت المايوة ولففت حولى فوطة. ودخلت عليها الحمام لكن كانت خلصت وارتدت بشكير. ابتسمت وكانها كانت متوقعة دخولى. خرجت تجرى من الحمام وعند محاولتى اللحاق بها سقطت فوطتى وأنكشف قضيبى. فوجدتها وقفت مكانها وركزت بعينها وكانها تريد التأكد مما سمعتة من هالة.

تعمدت اقف عارى. بينما هى تحدثنى وتختلس النظر لقضيبى. مما جعلنى ارفض الاستجابة لطلبها بأن أستر نفسى. لاعطيها فرصة اكبر لرؤيتة. ثم باغتها وهجمت عليها وحملتها وجريت بها على غرفة النوم. قالتلى طيب روح خد حمامك وتعالى وانا والله مش هأ هرب.

اخذت حمامى بسرعة فقد كنت متلهف لرؤية جسد سماح فقد كان حلمى. مشاهدة اجمل جسد في الدنيا. ولم اترك طريقة من طرق الاثارة التى تعلمتها طوال فترة ممارستى للجنس بالغردقة. والتى أصبحت اجيدها. وأثق انها تثير وتمتع النساء. الا وجربتها مع سماح. وخلال ربع ساعة استطعت اشعال رغبتها وإخراج وحش شهوتها. وظللت امطرها بقبلات على الشفاة والرقبة. واداعب نهديها والعق بالسانى حلمات صدرها مرة وفرجها مرة. وادخل اصابعى فى فرجها وأداعب بظرها.

أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى

وماهى الا دقائق وكانت سماح فى اعلن استسلامها. لم اكن اتوقع ان هذة الفرس الجامح سيعلن الاستسلام بهذة السهولة. ولا ادرى هل لانى أجيد أثارة النساء. ام لانها مثارة اساساً وتشعر بالشهوة. فى كل الاحوال اصبحت سماح لا تحتمل اكثر من ذلك. وفى هذة الحالة لا تتحرج النساء فى الاعلان عن اكتفائهم من المداعبة والاثارة ويرغبن فى الانتقال الى مستوى لقاء الوحش. اى مرحلة اداخل القضيب في فرجها.

وحتى أتأكد انها بلغت حد الاثارة. اعتليتها اى نمت فوقها. ولكن كنت مرتكز على ركبتى ويدى وجذبت ذراعها ووضعت قضيبى فى يديها. فأنا احب ان اترك قضيبى في يد المرأة التي أعاشرها. لتختار هي الوقت المناسب وتدخلة في فرجها. وفعلت ما كنت اتوقعة. امسكت بقضيبى ووجهتة الى فرجها. وهنا أدركت انة الوقت المناسب ونزلت بجسمى لاسمع لقضيبى بأختراق فرجها. وكنت سعيد حين وجدت فرجها رطب. فهذا يعنى انها انزلت مائها ومستعدة. وكان سعادتى اكبر حين وجدت قضيبى يدخل بكل سهولة. دون الحاجة الى چيل بل ودخل بكاملة ولم احتاج لوضع مخدة بينى وبينها. شعرت بأن سماح خلقت لامارس الجنس معها. وان فرجها خلق على مقاس قضيبى.

ولم تنتهى حدود السعادة والمتعة عند هذا الحد. فقد كنت قد تعلمت ان الرجل يجب الا يترك من تشاركة المتعة الجنسية عقب اتمام الممارسة. فالمرأة تحتاج ان يبقى الرجل الى جوارها يلاطفها حتى تهدأ. وهذا ما فعلتة فقد استلقيت الى جوارها واستمريت فى حضنها وتقبيلها. والمسح على صدرها وجسدها. وكانت مسترخية جداً ولكنها فاجأتنى بانها بمحض ارادتها وللمرة الاولى حضنتنى ووضمتنى الى صدرها. وقبلتنى من خدى وكانها تكافئنى. ولكنها لم تدرك انها اشعلت مرة ثانية رغبتى وجعلتنى ارغب فى تكرار الممارسة. وبدأت محاولات أثارتها وشجعنى اننى وجدت تقبل منها. واضح انها كانت ظمئة جداً. وكنت انا وهى هذة المرة اكثر جرءة وهدواء فى التعبير عن شهوتنا. كنت اقبلها واسمعها اعذب كلمات الغزل فى جسدها وانوثتها. وهى ايضاً لم تبخل علىّ بسماعى صرخات شهوتها وآهات متعتها.

أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى

رغم انى اعلم ان الآهات والصرخات ليست دليل على نشوة المرأة انما هى لتحفيز الرجل وأثارة شهوتة. وهذا يدل على انها تحثنى على تكرار معاشرتها. وكان لها ماتريد. فقد كنت انا ايضاً احتاج لهذا.

طلبت منها ان تقوم لترتدى ملابسها لنأخذ الغذاء ونذهب للبحر. قالت اذهب انت انا كل ما استطيع فعلة هو اخذ حمام وأنام لانى مجهدة جداً (هديت حيلى يا مراد الله يسامحك. ويسامح مراتك). فقلت ومراتى دخلها اية. قلت مهو لو مكنتشى كلمتنى عنك وعن بتاعك (تقصد عضوى الذكرى) مكنتش هكون دلوقتى على سريك وفى حضنك.

عرفت ان أحاديث هالة لاختها عن علاقتنا وعن جسمى ومايحدث في غرفة نومنا هو ما أثار شهوتها ورغبتها وجعلها تسلم نفسها لى.


كل الشكر للاستاذ/ سامى محمود الدريمى للصياغة الادبيـة.
ونعتــذر عن اى الفــاظ او صـور او مرفقات خــارجة تم نقلها.
كما ورت فى اقـــول المتحـدث او نقــلت من محضر القضـية.


حتى تستطيع ان تمتعها يجب ان تعطيها مريد من الوقت وبفضل هذا الاسبرى ستحقق هذا

موقع اللى حصل
اختى ثنائية وزوجتى سحاقية
موقع اللى حصل
موقع اللى حصل
موقع اللى حصل
عمر بن عبد العزيز والمرأة العجوز

أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى – أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى – أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى – أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى – أثارت فحولتى شهوة أخت زوجتى

Comments are closed.

error: عفواُ .. غير مسموح بالنسخ