المدير المحترف والإدارة الإحترافية مواجهة الكوارث بالتحويل الرقمى والتنمية المستدامة - موقع اللى حصل

27 يناير 2022
التصنيف :
رحيق الكتب

وسوم :


المدير المحترف والإدارة الإحترافية مواجهة الكوارث بالتحويل الرقمى والتنمية المستدامة . كتاب من تأليف الدكتور/ فريد راغب النجار – استشاري مستقل فى ادارة الاعمال. – عمل كبير مستشارى البنك الدولى وجامعة الدول العربية. وقام بالتدرييس في جامعات امريكا ودول الخليج العربى والجامعات المصرية. وبتدريب مليون مدير فى الادارة العليا والادارات التنفيذية بالشركات والحكومة. كذلك قام بالاشراف العلمي علي درجات الدكتوراه والماجيستير بالجامعات المصرية والاجنبية والعربية.

شارك فى مراجعة خطط التخطيط الاستراتيجي والجودة للجامعات الامريكية بالقاهرة. وجامعة حلوان. و جامعة الزقازيق وجامعة دمنهور. – اول من قام بتاليف مراجع علمية فى الاستشرافيه. والتخطيط الاستراتيجي والتسويق الاحضر والادراة الحكومية والاقتصاد الرقمي. والادارة المالية والاستثمار وادارة المستشفيات وشركات الادوية والتنمية المسـتدامة وله مؤلفات اخرى. – يقوم الان بالتدريس بكلية تجارة بنها التي عمل بها رئيسا لقسم ادارة الاعمال ووكيلا للكلية للبحوث والدراسات العليا منذ عام 1981م .

والناشر : الدار الجامعية – بالاسكندرية


الكتاب عبارة ع كبسولة مركزة حول مفهوم المدير المحترف والإدارة الإحترافي. وحديث عن مواجهة الكوارث بالتحويل الرقمى والتنمية المستدامة. فالكتاب تحدث عن هذه الأمور الثلاثة فيما لايتعدى الـ(168 صفحة). وقد تم تقسيم الكتاب الى ثلاث اقسام او ثلاث ورقات على حد قول المؤلف.

الورقة الأولى. ويسميها المؤلف بـ(الورقة الفنية). وتهدف إلى التعريف بالإدارة الإحترافية وخصائص المدير المحترف، وطرح عناصر الإحتراف الإدارى، ومقارنة ذلك بواقع المدير المحترف فى الواقع العربى، ثم طرح منظومة متكاملة للإدارة الإحترافية المتواصلة، وتقع الورقة فى أربع وحدات كل منها يشمل محددات المهنية Professionalism  والثقافة الإدارية والتنمية الإدارية والجدارات الإدارية، وتحليل لإشكالية الإدارة والملكية والتنفيذ، والمنافسة الإدارية، ومجهودات الإحتراف الإدارى فى مصر (1945 – 2005).

القسم الاول : المدير الاحترافى والادارة الاحترافية

وتخلص الورقة بإقتراح نموذج للإدارة الإحترافية المتواصلة وضرورة إعادة هندسة التنمية الإدارية والتنظيمية لتحقيق مستقبل أفضل لطبقة الإدارة الوطنية فى ظل التحديات العالمية والمحلية. ومن أهم محاور المهن الإدارية، كل من الكود الأخلاقى، والكود الأخلاقى، والكود المهنى والمرشدات والسلوكيات وسلاسل الوظائف وذلك فى أطر منظومية مرنة تعمل فى ظل بيئة نظيفة ويحتاج الإحتراف الإدارى إلى إعادة بناء ثقافة إدارية جديدة تجمع بين التوجهات العالمية للتنافسية، وبين الوظيفة والأولويات العربية، إذن هناك علاقة إرتباطية بين الإحتراف الإدارى والتنمية المتوازنة، حيث تعمل صناعة التدريب والتطوير الإدارى دوماً على صقل الجدارات والتعليم الإدارى الأساسى، وتحتاج الورقة الفنية إلى دراسة إستشراقية للتعرف على الإرتباط بين عناصر الإحتراف الإدارى والقيادة الإنسانية الفعالة المطلوبة فى الوقت الراهن والمستقبل

ويتناول في هذا القسم او هذة الورقة اربع نقاط أساسية وهى كلاتى :

أولاً : الإحتراف الإدارى :

1-  المهن الإدارية بين الإحتراف والممارسة الوظيفية.

2-  الثقافة الإدارية – ثقافة المنظمات.

3-  الثقافة الإدارية –ثقافة المنظمات.

4-  التنمية الإدارية والتنمية التنظيمية.

5-  ثمانية الجدارات الإدارية.

ثانياً :  المدير المحترف فى الواقع العربى :

1- إشكالية الملكية والرقابة والتنفيذ.

2- الفجوة الإدارية العربية.

3- المنافسة الإدارية.

4- التحولات العالمية ومتطلبات التحديث الإدارى.

5- مجهودات الإحتراف الإدارى (1945 – 2005).

ثالثاً :  تجاه نموذج للإدارة الإحترافية المتواصلة :

1-   فلسفة النموذج.

2-  عناصر النموذج.

3-  إعادة هندسة التنمية الإدارية الحالية.

4-  منظومة الإدارة الإحترافية المتواصلة.

5-  التنمية المستدامة والإدارة المهنية الإحترافية.

رابعاً  :  الخلاصات والمستقبليات.

خامساً : الخلاصات والمستقبليات

القسم الثانى : دور التحول الرقمى في إدارة الازمات والكوارث

تشير أدبيات إدارة الأزمات والكوارث إلى غياب مخزون معرفى ودروس ومعايير منطقية يمكن استخدامها فى المقارنات وقياس الأداء لكل أزمة أو كارثة وتحديد الفجوات المهارات والمعرفية. تم فى هذه الورقة المقسمة إلى 5 موديلات عرض مصفوفة الأزمات والكوارث فى القرن 21، ثم مناقشة الآليات المعروفة فى إدارة الأزمات والكوارث، تحديد دور وعلاقة الحكومة الالكترونية بإدارة الأزمة أو الكارثة، طرح مكونات المقارنات التطويرية للأداء بالأساليب الرقمية الالكترونية وأخيراً تقديم الخلاصات والتوجهات المستقبلية. وتنقسم الكوارث والأزمات وفق معايير عديدة، منها الطبيعى والأخرى نتاج التطبيق غير الأخلاقى للهندسة الوراثية والتجارب العلمية على الإنسان والحيوان ومن ثم الفيروسات والهورمونات العديدة المنتشرة الآن. وتختلف الأزمات والكوارث من حيث درجة التنبؤ بها واستشرافها للسنوات القادمة. كما يرى البعض أن أسباب تلك الأزمات والكوارث قد يكون راجعاً للطبيعة والإدارة الإلهية، أو يكون ناتجاً عن الحروب التجارية والكيماوية والبيولوجية.

ومن أهم الكوارث والأزمات محل البحث:  جنون البقر، سرطنة الزراعة والغذاء، هورمونات زيادة حجم الإنتاج الحيوانى، هورمونات زيادة حجم الإنتاج من الألبان، وهورمونات التدخل فى محتوى وطعم وشكل الفواكه والخضروات، وأنفلونزا الطيور. أما الكوارث الطبيعية التى شملها العرض هى  Wilma، Rita، Katrina، وزلزال الهند وباكستان وغيرها، بالإضافة إلى ذوبان جليد القطب الشمالى (آلاسكا). ويؤكد التحليل العلمى للأزمة والكارثة على ضرورة تحديد معايير الأداء النمطية والتى تشمل Best Practice والمقارنات التطويرية للاسترشاد بها فى سد الفجوة فى التعامل مع تلك التحديدات الخطرة. لذلك اقترح البحث المكتبى على اقتراح نموذج الكترونى للمقارنات التطويرية.

الملخص

الموديول (1): أزمات وكوارث القرن 21:

1-1 الكوارث (الزلازل والبراكين والأعاصيرWilma – Rita – Katrina.

1-2 دور الأمم المتحدة تجاه الأعاصير.

1-3 محنة باكستان الإنسانية 

1-4 كارثة ذوبان الجليد.

1-5 الأعاصير والبترول.

1-6 أنفلونزا الطيور. 

1-7 جنون البقر

1-8 سرطنة الزراعة والغذاء.

الموديول (2): آليات إدارة الأزمات والكوارث فى القرن 21:

2-1 آليات إدارة الأزمات والكوارث.

2-2 مقارنة آليات إدارة الأزمات والكوارث.

2-3 إدارة الأزمات والكوارث بالمنظومات المتوازنة.

2-4 مكونات إدارة CC بالمنظومات النوعية.

2-5 البيئة التنظيمية العالمية – المحلية لإدارة الأزمات والكوارث.

الموديول (3): علاقة الحكومة الالكترونية بإدارة الأزمات والكوارث:

3-1 المقدمة.

3-2 إطار الإدارة الالكترونية للازمات والكوارث إلكترونياً. 

3-3 الإطار العام لإدارة الأزمات والكوارث

3-4 مصفوفة مربعات الأزمات والكوارث

3-5 مصفوفة كثافة الأزمة وكثافة دور الحكومة الالكترونية

3-6 نموذج تجنب الخسائر فى إدارة الأزمات والكوارث الافتراضية

3-7 مدخل أصحاب المصالح.

الموديول (4): المقارنات التطويرية الإلكترونية للازمات والكوارث:

4-1 أهم فوائد المقارنات التطويرية للازمات والكوارث.

4-2 أساليب التطوير المستمر فى علاجات الأزمات والكوارث.

4-3 إدارة المقارنات التطويرية والتنسيق المشترك فى إدارة الأزمة والكارثة.

4-4 البحث عن المقارنات التطويرية للازمات والكوارث.

4-5 تحليل الفجوة.

4-6 المقارنات التطويرية الالكترونية للازمات والكوارث.

القسم الثالث : قائد التنمية المستدامة المتسارعة

ويتناول المؤلف في هذ القسم الموضوعات التالية

: التنمية العربية المستدامة

: نموذج الاستدامة

: الخطوات العشر لتطبيق التنمية المستدامة

: تحقيق الاستدامة بالمنظمات الأسية

: نموذج عملى لسرعة الاستدامة


Comments are closed.

error: عفواُ .. غير مسموح بالنسخ