fbpx
2 يناير 2021
التصنيف :
رحيق الكتب

وسوم :


تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو ماهر.jpg

كيف تكون حازماً. تأليف الاستاذ  الدكتور / احمد ماهر ، استاذ ادارة الموارد البشرية بكلية التجارة “جامعة الاسكندرية ”. حاصل علي درجة الماجيستير من جامعة الينوي ” امريكا ”. حاصل علي درجة الدكتوراه من جامعة كورنيل ” امريكا ”. مالك و مدير مكتب “ماهر والصحن للاستشارات” سابقا، عضو مجلس ادارة عدد من شركات قطاع الاعمال بمصر “سابقا”. خبير فى تصميم “مراكز التقييم” وخاصة قياس المهارات واستعدادات المديرين . قدم استشاراته في مجالات الادارة والتنظيم والموارد البشرية والتخطيط الاستراتيجي لكبريات المنظمات المصرية والعربية والكثير من الوزارات والحكومات العربية .

والناشر : الدار الجامعية بالاسكندرية


إن كنت تود أن تعرف كيف تتعامل مع الناس في عملك، فهذا الكتاب لك. وإذا كنت تود أن تكسب صداقة الغير، فهذا الكتاب لك. وإن كنت تود أن تحصل على حقوقك مع زملاءك ومرؤوسيك ورؤساءك فهذا الكتاب لك. وكذلك إن كنت تود أن تواجه عداوة الآخرين فهذا الكتاب لك. واذا كان ماتريدة باختصار أن تكسب في كافة علاقاتك فهذا الكتاب لك.

هذا أول كتاب يتم تأليفه بالعربية في مجال الحزم ِAssertiveness. ويوجه إلى كافة القراء على الأخص من يعمل فيهم سواء في الإدارة  العليا أم الوسطى أم الدنيا ، وسواء في منظمة كبيرة أم صغيرة، وسواء في القطاع الخاص أم القطاع العام . مادمت تعمل أو تود إنجاز أحد الأشياء، فيفيدك هذا الكتاب جدا.

أنت تواجه مواقف حرجه، أو أوضاع غريبة يصعب التعامل معها، مثل المواقف التالية:

رئيسك يطلب منك طلب غير معقول .

تشعر بالغضب لعدم تعاون أحد الأقسام معك .

يجب أن تمرر قرار إلى مرؤوسيك ، وتشعر أنهم لن يحبوه.

تود أن تعترض على رأى رئيسك.

التعامل مع عميل عنيد وصعب الرأس ولا تود أن تخسره.

تقديم عرض شفوي للإدارة الأعلى وفى وقت قصير .


الفصل الأول : ماهية وأهميه الحزم

إذا نظرت في القاموس ستجد أن معنى الحزم يشير إلى الاستعداد للشيء بوضوح، وإحكام الشيء، وضبط الأمور، وأخذ الأمر بالثقة، والنهج القويم (المعجم الوجيز). أما النظر إلى القواميس الانجليزية فتشير كلمة الحزم Assertiveness إلى التأكيد على شيء، وإعلان ايجابي عن شيء، والإصرار على الحق . وكل هذه التعريفات لا توضح معنى الحزم كنمط من أنماط السلوك، ولا تستطيع أن تفصله عن تعريف آخر يختلط فيه في المعنى وهو العدوانية والتسلط Aggression.

يقدم الفصل الذي بين يديك معنى وأهمية الحزم، ومعنى وأهمية، يرتبط به من أنماط أخرى من السلوك مثل العدوانية، وما يعاكسها في المعنى من تخاذل وخنوع. ثم يوضح الفصل المظاهر السلوكية للحزم وللأنماط الأخرى مثل العدوان، و التخاذل. ويبين الفصل كيف أن الحقوقRights  هي أساس الحزم.

وعليه فان هذا الفصل يتناول

معنى وأهمية الحزم

تأثير الحزم

المظاهر السلوكية للحزم

الحقوق هي أساس الحزم .


الفصل الثاني : كيف تكون حازماً

تستطيع، عزيزي القارئ ، أن تكون حازماً فور قراءتك لهذا الفصل، وعليك أن تعرف أن سر نجاحك في ذلك هو ” التدريب والممارسة ” ويخضع ذلك لقواعد هامه هي أن تقرأ جيداً المبادئ المذكورة وأن تعرف الأسس المبينة عليها ، وهى موضحة في الفصول السابقة ، وبعد أن تقتنع بها تعرف على المهارات التي يشرحها الفصل الحالي ، ثم عليك أن تجرب هذه المهارات ، والقاعدة تقول أن التجريب يأتي واحدة واحدة وبالتدريج ، أي أن تجرب إحدى المهارات حتى تنجح ، وإذا نجحت عليك أن تنتقل إلى المهارة الأخرى ، حتى تكتفي من المهارات التي تحتاجها ، ويبقى لك أن تحتفل بنجاحك .

 مرة أخرى، إذا رغبت في أن تكون حازما عليك بالتدريب، والممارسة على المهارات التي سنذكرها في هذا الفصل، وأن تكون ذلك، وأن تنتقل بالتدريج من ممارسة أخرى، وأن تحتفل بنفسك عند نجاحك.

ويتناول هذا الفصل سبع من المهارات لكي تكون حازماً ، نذكرها فيما يلى:

أطلب من الغير.

أرفض طلب الغير.

عارض رأى الغير، وأعلن رأيك.

أشكر الآخرين.

تلقى الشكر من الآخرين.

انقد أداء الغير.

تقبل نقد الغير.


الفصل الثالث : ما هي أسلحتك في الحزم؟

تناول الفصل السابق سبع من مهارات الحزم، أما الفصل الحالي فيقوم بتقوية هذه المهارات بأسلحة، وهى أسلحة تعين على جعل مهارات الحزم أكثر قوة وأشد فعاليه. ومهارات القتال لأي جيش أو أي شخص ضرورية للانتصار على الآخرين، ولكنها غير كافية حيث يجب على الشخص أو الجيش أن يتسلح بأدوات تعينه على التحرك واستخدام مهاراته. ويمكن للبعض النظر إلى هذه الأسلحة بمنظور آخر وهو أنها مهارات مساعده أو من الدرجة الثانية يمكن عند استخدامها تقوية المهارات الرئيسية للحزم وتجعل تأثيرها أشد وأوضح وفى أسرع ما يمكن.

فإذا كنا قد تناولنا سبع مهارات للحزم، فهناك ستة أسلحه لهذا الحزم هى:

كن مثابرا ( وكرر )

تفاوض

وسع أفقك ( وإدراكك )

اهتم بمظهرك

كن واثقا من نفسك .

افهم علاقتك بالطرف الآخر


الفصل الرابع : كيف تتعامل مع عداوة الغير أو عدم حزمهم؟

لست وحدك من يواجه العداوة والتسلط من الغير. وفي كل مرة تواجه هذه العداوة ربما تسأل نفسك: هل هناك طريقة للتعامل مع هذه العداوة أو مواجهتها؟ الإجابة هنا: نعم هناك طريقة، وهذه الطريقة سنشرحها لك في هذا الفصل. تذكر حينما تعرضت للهجوم والتسلط والعدوان من الطرف الأخر، وكيف كان سلوكك في هذا الموقف. لقد كان إما عدواني (بالمثل) أو أنك انسحبت ذليلاً. وكل من المسلكين خاطئ. ويركز الفصل الحالي، وفي جزءه الأول على كيفية مواجهه عداوة الغير بحزم

أما الجزء الثاني من الفصل فيتعرض للظاهرة المعاكسة لعداوة الغير، وهي أن تواجه عدم حزم (أو خضوع وتردد) الآخرين. فتذلل وتردد وعدم حزم الآخرين قد يجعلك إما عدوانياً وبشكل تطمع في الآخرين، لأن تذللهم هو تشجيع للآخرين في التمادي، أو يجعلك متردداً فيما يجب عمله. وهنا يجب أن تتعلم وتتدرب على كيفية مواجهة عدم حزم الآخرين بحزم، وهو ما يتناوله الجزء الثاني من الفصل.


الفصل الخامس : تطبيق مهارات الحزم داخل العمل

تناولت الفصول السابقة مبادئ ومهارات الحزم، بل وأمكن تطبيق هذه المهارات في التعامل مع الآخرين سواء كانوا عدوانيين أو غير حازمين. ويتبقى أن نتناول مبادئ ومهارات الحزم في تطبيقات إدارية داخل العمل. ومن أهم تلك التطبيقات المشاركة في الاجتماعات بطريقة تشير إلى أن يكون الفرد إيجابي وبناء وواضح ومباشر في مشاركته داخل الاجتماعات. كما يعد حل صراعات العمل وبطريقة حازمه أحد التطبيقات العملية لمبادئ المهارات الحزم. وفي نفس التيار يلعب الحزم دور فعال في علاج الاحباطات اليومية داخل العمل. وأخيراً تقوم في الفصل ملخصاً سريعاً في كيفية تدريب نفسك على مهارات الحزم، وكيف تطبق مبادئ ومهارات الحزم المعروضة في هذا الكتاب على نفسك.

وعليه فإن هذا الفصل يتناول تطبيق مبادئ ومهارات الحزم في المجالات التالية:

المشاركة في الاجتماعات.

حل صراعات العمل.

علاج الاحباطات اليومية داخل العمل.

درب نفسك على مهارات الحزم.


كيف تكون حازماً – كيف تكون حازماً – كيف تكون حازماً – كيف تكون حازماً

Comments are closed.

error: Content is protected !!